لا تبيع هاتفك لهذة الأسباب وقبل فوات الأوان وتحل بك المصيبة وتقول ياليتني

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

مخاطر الهواتف الذكية تتنامى يوماً بعد يوم، بسبب جهل أو تغافل من يستخدمها، فهو قنبلة موقوتة عليك الحذر منها ، وعليك أن تمتلك خلفية علمية ولو بنسبة بسيطة، مع ازدياد البرامج والتطبيقات التي تعمل على أسترجاع البيانات الموجودة في الهواتف الذكية و في لحظات تكون حياتك على المحك ، أخي العزيز أختي العزيزة عليكم أن تعرفو ما نتكلم عنة في هذا المقال ، هو موضوع بيع الهواتف الذكية المستعملة ، نحن نرى على مواقع التواصل الأجتماعي الكثير من عمليات الأبتزاز التي تعتمد على هذة البرامج في أسترجاع البيانات من صور ومقاطع فيديو .


،فبيع هاتفك الذكي أكبر خطأ تقع فية ويجب أن تحذر أن أي شخص يشتري هاتفك يستطيع أن يرجع جميع الصور ومقاطع الفيديو ومن هنا يبدأ الأبتزاز وطلب الأموال وخاصتاً الفتيات لا تجعل مستقبلك أو مستقبلكي مظلم أنتم لستم بحاجة الى هذا المبلغ المالي الذي يكلفك الكثير ، ونتشرت هذة العمليات بكثرة في جميع المناطق ونتيجتة هو الأستخدام السيئ للتكلوجيا الحديثة من قبل ضعاف النفوس ، كما حدث مع الفتاة الموصلية التي حدثت قبل أيام ، حيث وقع هاتفها بيد شاب وقام بستخراج جميع الصور ومقاطع الفيديو وهددها وحصل على 4000 دولار ولكن هذا الحبل قصير وتم ألقاء القبض علية من قبل الجهات المختصة، لينال جزاءة العادل.


هذا لا يشمل بيع الهواتف الذكية وأنما كل جهاز يحتوي على ذاكرة وهذا يشمل الرام والأفلاش والكامرات والحاسوب المكتبي والأبتوب ونحذر من بيع جميع هذة الأجهزة وبلحظة واحدة تجد نفسك مكتوف اليدين أمام بشاعة من وقع هاتفك الذكي لدية ، ومع تطور التطبيقات الهواتف الذكية وباستخدام الهاتف الذكي يستطيعون أستخراج كل شيئ من الهاتف من منشأة لحد هذة الحظة فأنتبة قبل فوات الأوان، ولا يسعنى سو القول شارك الموضوع مع أصدقاءك على مواقع التواصل الاجتماعي لتعم الفائدة على الجميع دمتم بصحة وعافية.




‫0 تعليق

اترك تعليق

اترك رد

  Subscribe  
نبّهني عن