لا تقل “اللعنة” في فيديوهاتك على YouTube يتم أيقاف تحقيق الدخل

لا تقل اللعنة في فيديوهاتك على YouTube يتم أيقاف تحقيق الدخل أرشادات المنتدى للألفاظ النابية
شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

تحاول شركة يوتيوب مجاراة المعلنين، حتى على حساب منشي المحتوى الذين هم أساس المنصة، في السابق كان يمكن رفع أي فيديو على يوتيوب بغض النظر عن محتواة. لكن بعد مرور بضع سنين أصبح الامر لا يطاق، الاسبوع الماضي تفاجئ منشئي محتوى الالعاب أن فيديوهاتهم القديمة تم أيقاف تحقيق الدخل عليها، ويقول بعضهم أن الفيديوهات قديمة وهي مصدر رزقنا؛ السبب في ذلك هو تغير في أرشادات المنتدى للألفاظ النابية، حيث أصبحت غير مناسبة للمعلنين، وتم ايقاف تحقيق الدخل عليها، لذلك لا تقل “اللعنة” لانها من ضمن الألفاظ الغير مسموح بها. سيتم جمع كل الألفاظ النابية في خوارزمية، المشكل الذي حدث هو أيقاف تحقيق الدخل على الفيديوهات القديمة التي مضى عليها سنوات، البعض منها حصل على ملايين المشاهدات وهذا يهدد الآف صناع المحتوى على يوتيوب، حيث سيتم مراجعة اغلب الفيديوهات بالذكاء الاصطناعي أو بالمراجعة اليدوية.

أقرأ أيضاً : اليك أظهار عداد Dislikes لفيديو يوتيوب بهاتفك فقط

تغير سياسة أرشادات المنتدى للألفاظ النابية

أزدادت في الايام الماضية مخاوف صناع المحتوى، وقام العديد منهم بالاتصال بالشركة أو نشر تعليقات بخصوص ذلك على منتدى يوتيوب، حيث صرح المتحدث الرسمي للشركة مايكل أكيمان بأن هذة التعليقات سيتم مراجعتها وأخذها في عين الاعتبار عند أجراء التغيرات على سياسة أرشادات المنتدى الجديدة. أذا وجدت “اللعنة” في عناوين الفيديوهات  والصور المصغرة فأنة يتم ايقاف تحقيق الدخل، كذلك أذا لم يحتوي الفيديو على كلمة اللعنة في الثواني السبع الاولى فأنة لا يوجد فية مشكل ويمكن تحقيق الدخل منة، لكن هذا الاجراء سيؤثر على الكثير من الفيديوهات على اليوتيوب، وتحديداً القديمة منها، أحد منشئي المحتوى تم أيقاف تحقيق الدخل على 10 فيديوهات لة وتم رفض المطالبة، والبعض الآخر منهم متخوف من فقدان مصدر رزقة الوحيد ويشعر الآن بالأحباط.

ذي صلة : يوتيوب يختبر ميزة “Smart downloads” الجديدة على الأندرويد

المحتوى الفاضح لمواقع التواصل الأجتماعي

تحتوي موقع التواصل الاجتماعي على فيديوهات غير ملائمة لبعض الأعمار، لذلك تسعى الشركة لجعل المحتوى مناسب للاطفال والمراهقين، يوتيوب هي الشركة الاولى التي تحارب هذا النوع من المحتوى. الكثير من الدول ومن ضمنها الدول العربية سنت قوانين صارمة وفرضت غرامات على صناع محتوى عند نشرهم محتوى فاضح.

بعض الدول مازالت لا تلتفت لهذا الآمر ،لذلك على الآباء متابعة أبنائهم ومراقبة هواتفهم، حتى لا يشاهدوا مثل هذا المحتوى وهم في عمر صغيرة، وربما بالفعل قد شاهدت مثل هذا المحتوى البذيئ، لذلك يوتيوب مستمرة تغير سياسة أرشادات المنتدى بين الفترة والاخرى، لذلك على صناع المحتوى مراجعة سياسة أرشادات المنتدى للألفاظ النابية الآن، والأطلاع على التغيرات التي تم أجراءها.

قد يهمك : يوتيوب يستخدم الذكاء الاصطناعي لحظر مقاطع الفيديو الغير ملائمة عن “المراهقين والأطفال”

المصدر

تعليق واحد

تعليق واحد

أضف تعليقا

اترك رد