أمازون ستقوم بإيقاف خدمتها Alexa.com بعد 25 عاماً من إطلاقها

إيقاف خدمة Alexa.com
شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

Alexa.com هي أكبر منصة للإحصائيات حول مواقع الويب، تقدم خدمات قياس وتحليلات لحركة مرور المواقع قائمة على السحابة. تقوم الأداة بتقدير ترتيب زيارات محتوى المواقع، بناءً على عدد الزيارات المقاسة من خلال مصادر مختلفة. تم تصميم Alexa وفقًا لمواصفات محرك بحث بسيط، يمكّن المستخدمين من التعرف بسرعة على مواقع الويب التي قد تكون ذات فائدة. و من أجل ظهور موقعك الالكتروني كنتيجة على صفحات Alexa، من الضروري أن تقوم بتقديم طلب للمنصة، وملء معلومات حول موقعك من أجل عمل تقييم دقيق حول عدد مرات وصول الزوار إلى موقعك. الأداة تأتي بواجهة بسيطة، من البديهي أن يتمكن أيضا الأشخاص الغير التقنيين من معرفة كيفية استخدامها. يتم ترتيب البيانات المقدمة من طرف أليكسا بشكل نظيف وواضح، بحيث يمكن لأي شخص العثور على ما يحتاج إليه دون الشعور بالإحباط، بسبب شيء يصعب العثور عليه مقارنة مع المنصات الأخرى المنافسة. باستخدام شريط أدوات Alexa كمقياس، سيرى المستخدمين ميزة رائعة في شريط أدوات Alexa تسمى “التسوق”. تم تصميم هذه الميزة لمساعدة المستخدمين على اكتشاف المزيد من العلامات التجارية، لتحسين تجربة التسوق عبر الإنترنت. بالإضافة إلى ذلك، يمكن للمتسوقين الحصول على العديد من المعلومات حول كل علامة تجارية و المنتجات التي تقدمها، بما في ذلك الصور ومحتوى الفيديو المتكامل. و بالتالي يمكن اعتبار Alexa كأداة ويب رائعة، تستخدم للحصول على اقتراحات حول ما تبحث عنه، بالإضافة إلى ما تكتب ومكان نشر مقالتك. أليكسا توفر أدوات قياس مجانية، تعرض تفضيلات المستهلك عبر مجموعة من الأنظمة الأساسية، بما في ذلك الأجهزة اللوحية و الهواتف الذكية ومواقع الويب والتطبيقات. تم إنشاء أليكسا في عام 1996 من قبل Brewster Kiel، ليتم بيعها فيما بعد لشركة Amazon في عام 1999 مقابل 250 مليون دولار. الأداة تطورت بشكل كبير، لتصبح صوت المستهلك العالمي الذي يقيس ما يشاهده الناس ويشترونه عبر الإنترنت. لكن بالرغم من شعبيتها، و بعد مرور 25 عامًا من خدمة تحليل مواقع الإنترنت، يبدو أن خدمة Alexa.com ستتوقف إلى الأبد.

إيقاف خدمة Alexa.com

في بيان عبر الموقع الرسمي، أشارت شركة أمازون عن عزمها لإغلاق نظامها العالمي لتصنيف مواقع الويب وأداة تحليل المنافسين Alexa.com بشكل نهائي، في متم 1 مايو 2022. الشركة لم تقدم سببًا لهذا الإغلاق، و صرحت ببساطة أنها تشرفت بخدمة المستخدمين على مدار الـ 25 عامًا الماضية. و في هذا الصدد تقول:

قبل خمسة وعشرين عامًا، أسسنا Alexa Internet. بعد عقدين من مساعدتك في العثور على جمهورك الرقمي والوصول إليه، اتخذنا القرار الصعب بالتقاعد من Alexa.com في الأول من مايو 2022. شكرًا لك على جعلنا موردك المفضل، للبحث عن المحتوى والتحليل التنافسي والبحث عن الكلمات الرئيسية، وغير ذلك الكثير.

نحن فخورون بخدمتك كعملاء.

شكرا جزيلا،

فريق Alexa.com

تشير التقارير الأجنبية إلى أن البيانات الواردة من شركة Semrush لتحليلات المرور والتسويق، أظهرت أن هناك انخفاضًا مستمرًا في حركة مرور خدمة أليكسا في السنوات القليلة الماضية. لذلك، فمن المحتمل أن يكون سبب الإغلاق، بسبب تراجع شعبية الأداة.

و بخصوص التساءلات التي قد تتار من قبل مستخدمي أداة Alexa المشتركين، قامت الشركة بتقديم بعض الأجوبة نتيجة تبعيات عملية الإغلاق، يمكنك أن تجدها على هذا الرابط.

‫0 تعليق

اترك رد