يوتيوب يستخدم الذكاء الاصطناعي لحظر مقاطع الفيديو الغير ملائمة عن “المراهقين والأطفال”

يوتيوب يستخدم الذكاء الاصطناعي لحظر مقاطع الفيديو على الذين تقل أعمارهم 18 سنة المراهقين والأطفال
شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

موقع اليوتيوب الأشهر عالمياً لمشاهدة مقاطع الفيديو يتخذ أجراءات صارمة لمنع مشاهدة الأطفال للفيديوهات الغير ملائمة لهم , حيث أنة على مدى سنوات أتخذ بعض الخطوات حتى لايقع الذين تقل أعمارهم 18 في مشاهدة مقاطع فيديو غير مخصصة لفئتهم العمرية , في البدية YouTube أطلق تطبيق YouTube Kids وهو تطبيقق مخصص للأطفال دون سن 13 سنة.

أقرأ أيضاً

في السابق كان يوتيوب يعتمد على منشئي المحتوى لتحديد هل الفيديو ملائم للأطفال أم لا , أضافة الى أعتمادة أيضاً على مشاهدي مقاطع الفيديو للتبلغ عن الفيديوهات الغير ملائمة , حيث تخضع للمراجعة حتى يتم التأكد من صلاحيتها للمشاهدة للذين تقل أعملاهم عن 18 عام , وفي هذة الحالة يستطيع منشئ المحتوى وهو الشخص الذي عمل على رفع الفيديو بأرسال أشعار مضاد في حال كان على يقين بأن مقطع الفيديو ليس مخصص للأطفال.

برغم كل الأجراءات والتحديثات التي أطلقها YouTube توجد هنالك فيديوهات يشاهدها الأطفال أو الذين تحت سن 18 سنة , ولمكافحة الفيديوهات الغير ملائمة للأطفال , يوتيوب يطلق خوازميات الذكاء الأصطناعي قريباً لمعرفة مقاطع اليوتيوب الغير ملائمة للأطفال وذلك يكون عبر تقنية التعليم الالي , التي بأستطاعتها الكشف عن هذة الفيديوهات ويمكن لصناع المحتوى طلب مراجعة والطعن بها .

يوتيوب يستخدم الذكاء الاصطناعي لحظر مقاطع الفيديو على الذين تقل أعمارهم 18 سنة “المراهقين والأطفال”

ولمحاربة الفيديوهات الغير ملائمة للأطفال أستخدم يوتيوب تسجيل الدخول وأنشاء حساب للاشخاص الذين يحاولون بطريقة ما مشاهدة هذا النوع من الفيديوهات ولكي يتم أثبات أن أعمارهم أكثر من 18 سنة , وعلى العائلة أن تراقب مايشاهدة أطفالهم وتشغيل ميزة تقيد المحتوى وكذلك الأنتباه الى مايشاركة أبنائهم مع أصدقائهم , حيث أن يوتيوب تقوم دائماً بتوفير الادوات الازمة لمنع مشاهدة مقاطع الفيديو الغير ملائمة للأطفال.

ترغب YouTube بأيصال المحتوى الى الجمهور المناسب هذا ماجاء على مدونة يوتيوب الرسمية , وحتى يستطيع الأشخاص مشاهدة مقاطع الفيديو سواء على متصفح الويب أو على تطبيقات مشاهدة الفيديو التي تتبع الطرف الثالث أثبات هويتهم عن طريق تسجيل الدخول على أن يبلغو أكثر من 18 عاماً.

هذة الاجراءات التي أتخذها YouTube هي للحفاظ على خصوصية الاطفال والمراهقين دون عمر 18 سنة , حيث تعرض موقع يوتيوب الى دفع غرامة بقيمة 170 مليون دولار نتيجة قيامة باستهداف الاطفال بالأعلانات وجمع البيانات عنهم من دون أخذ الاذن من الوالدين.

يوتيوب تحاول بكل الوسائل الممكنة منع مشاهدة الاطفال للمحتوى الغير مخصص لهم حتى لاتقع تحت المسائلة , في السنوات القليلة الماضية ظهرت بعض مقاطع الفيديو التي تسيئ معاملة الاطفال وتعرض YouTube لأنتقادات واسعة وأتهامة بجمع البيانات لاستهدافهم بالأعلانات.

مقابل ذلك أقرت قوانين جديدة في دول أوربا والولايات المتحدة على يوتيوب الالتزام بها حتى لا يقع من هم دون سن 18 سنة ضحية بعض المحتوى الغير لائق , في مقابل ذلك تطور تقنية الذكاء الأصطناعي للكشف عن المحتوى الغير جيد للأطفال بدل الأعتماد على منشئي المحتوى في تحديد نوع الفيديو , ولاحظ منشئ المحتوى وجود خيار يلزم تحديد نوع الفيديو هل هو ملائم للأطفال أم لا .

المصدر

تعليقان

تعليقان

أضف تعليقا

  1. التنبيهات : أكتشف الميزة جديدة في جهاز Xbox Series X لتشغيل 12 لعبة في وقت واحد - مدونة المطور للمعلوماتية

  2. التنبيهات : أكتوبر المقبل موعد طرح الساعة الذكية Nubia Watch في أسوق العالم بسعر مغري - مدونة المطور للمعلوماتية

اترك رد