الاتحاد الأوروبي يجري تحقيقاً مستمراً مع Google بسبب جمع البيانات عن المستخدمين

الاتحاد الأوروبي يجري تحقيقاً مستمراً مع Google بسبب جمع البيانات عن المستخدمين
شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

الأتحاد الأوروبي يجري تحقيقاً عن قيام Google بجمع البيانات عن المستخدمين، مما أدى الى فرض الأخير غرامات تقدر بملايين الدولارات على Google.

الأتحاد الأوروبي يشعر بالقلق من طريقة جمع البيانات التي تقوم بها كوكل وأين تستخدم هذة البيانات بعد جمعها ، والجهة المكلفة بهذا التحقيق أجرت أتصالات موسعة بالكثير من الجهات التي تعمل مع كوكل وماهي الأتفاقات التي جرت في الخفاء بينهم ، لغرض جمع البيانات من المستخدمين وبيعها لهذة الشركات .
قضية جمع البيانات من المستخدمين كوكل
‏تهدف هذة التحقيقات لمعرفة عمليات البحث عبر الأنترنت ومن هي الجهات المستهدفة بالإعلانات وكيف تجري حركة الأعلانات لتصل في النهاية الى المستخدم وكذلك معرفة ماهي المعلومات التي يتم جمعها مع هذة الشركات.

رويترز نشرت رسالة بريد الألكتروني لمفوضية الأتحاد الأوروبي مفادها “هنالك تحقيق أولي نجرية مع كوكل ونحن مستمرون في هذا التحقيق “.

‏Google من جانبها ببرت ذلك بالقول ” نحن نقوم بجمع البيانات عن المستخدمين وذلك لغرض تحسين خدماتنا الأعلانية لتكون أكثر فائدة مع أننا أعطينا الحرية للمستخدمين لحذف بياناتهم من خوادمنا أو أبقائها “.

‏ مما يبدو أن الأتحاد الأوربي يريد أن يعرف لماذا Google تجمع البيانات عن المستخدمين وهل يتم بيعها الى شركات أعلانية ليتعرفو أكثر عن رغبات المستخدمة لأستهدافة بأعلانات أكثر ربحية.

المصدر

‫0 تعليق

اترك تعليق

اترك رد

  Subscribe  
نبّهني عن